أخبار عاجلة
الرئيسية / تسربات المياه / طرق توفير المياه

طرق توفير المياه

طرق توفير المياه

تعتبر المياه واحدة من النعم الكبرى التي انعم الله بها علينا، حيث أن الماء هي من أهم العناصر على سطح الأرض وبدونها تصبح الأرض اشبة بالصحراء التي لا زرع فيها ولا ماء.

المياه هي واحدة من أهم المواد على وجه الأرض. جميع النباتات والحيوانات تحتاج إلى الماء من اجل البقاء على قيد الحياة. إذا لم يكن هناك ماء لن تكون هناك حياة على وجه الأرض.

وبصرف النظر عن شربه للبقاء على قيد الحياة، فأن الناس لديهم العديد من الاستخدامات الأخرى للمياه. وتشمل هذه:

الطبخ

غسل أجسادهم

غسل الملابس

عملية الطهي وتناول الطعام؛ مثل الفطائر، والمقالي، والأواني الفخارية وأدوات المائدة المختلفة.

حفظ المنازل والمجتمعات بصورة نظيفة

الأغراض الترفيهية؛ مثل حمامات السباحة

والحفاظ على النباتات على قيد الحياة في الحدائق والمنتزهات العامة.

ومن الأمر الهامة هو أن المياه التي يشربها الناس وتستخدم لأغراض أخرى هي المياه النظيفة. وهذا يعني أن المياه يجب أن تكون خالية من الجراثيم والمواد الكيميائية وتكون واضحة وصافية (وليست غائمة).

حيث أن المياه التي هي آمنة للشرب تسمى مياه الشرب.

الجراثيم المسببة للأمراض والمواد الكيميائية يمكن أن تجد طريقها إلى إمدادات المياه. وعندما يحدث ذلك يصبح الماء ملوثا وغير نظيف وعندما يشربه الناس أو يتلامس معه بطرق أخرى يمكن أن يصبح مريض جدا.

المياه الملوثة هي ليست آمنة للشرب ويقال أنها تكون غير صالحة للشرب. على مر التاريخ كانت هناك الكثير من المناسبات العديدة عندما مات مئات الآلاف من الناس بسبب انتشار الجراثيم المسببة للأمراض من خلال إمدادات المياه الملوثة.

وأحد أسباب ذلك يحدث بشكل أقل تكرارا الآن هو أن الناس في كثير من البلدان يتأكدون من أن إمدادات مياه الشرب صالحة للشرب. يتم فحص إمدادات المياه بشكل روتيني ضد الجراثيم والمواد الكيميائية التي يمكن أن تلوث المياه. إذا كانت المياه ليست آمنة للشرب يتم التعامل معها. كل الإجراءات المتخذة للتأكد من أن مياه الشرب صالحة للشرب تسمى معالجة المياه.

كما أن الماء توجد بصورة كبيرة على سطح الأرض ولكن الكمية الصالحة للشرب هي نادرة جدا وقليلة التوافر وقد تختفي في أي وقت من الأوقات إلى أن نقوم بعمليات تحلية مياة البحر وما إلى ذلك من اجل الحصول على الماء الصالح للشرب.

تغطي المياه 70٪ من الأرض، ولكن 1٪ فقط يمكن الوصول إليها بسهولة بالنسبة لك. وبما أن المياه تشكل مصدرا ضروريا للحياة على الأرض، فإن الحد من البصمة المائية هو طريقة رائعة لاتخاذ الإجراءات اللازمة. الحفاظ على المياه يمكن أن يكون بسيطا، ويبدأ في المنزل. سواء كنت تفعل ذلك للغسيل، اوغسل الأطباق، وتنظيف الأسنان الخاصة بك، أو سقي النباتات الخاصة بك، وهناك العديد من الاستراتيجيات التي من شأنها أن تساعدك على توفير المياه.

المياه هي واحدة من أكبر السلع على سطح الأرض. لسوء الحظ، انها أيضا واحدة من أكثر الموارد التي يتم استخدامها بطريقة سيئة ويتم معاملتها بشكل غير جيد، مما يجعلها مورد نادر في أجزاء كثيرة من العالم.

والواقع أنه وفقا لصندوق الأمم المتحدة للسكان، يفتقر نصف سكان العالم إلى مياه الشرب النظيفة.

كما يجب أن تعلم أن الأديان المختلفة السماوية قد حثت على ضرورة الحفاظ على المياه ضد الضياع والتسرب بشكل كبير حيث أن أي ضياع للماء هو خسارة كبيرة لك قبل أن يكون خسارة لغيرك من الأشخاص.

مصادر المياه:

هناك العديد من الطرق التي يمكننا من خلالها جمع مصادر المياه. وتناقش المصادر الرئيسية أدناه.

الماء السطحي:

هذا هو الماء الذي يسقط على الأرض بسبب المطر أو غير ذلك.

يتم جمع هذه المياه من منطقة خاصة تسمى مستجمعات المياه. يغذي مستجمعات المياه في منطقة عبر الأنهار والجداول. ثم يتم تخزين المياه في حاجز طبيعي أو اصطناعي (من صنع الإنسان) يسمى سد أو خزان. وعادة ما توضع السدود في الطرف الأدنى من الوادي.

وعادة ما تكون مناطق الصيد بعيدا عن المدن لتقليل فرصة تلويث المياه. وهناك قوانين تتحكم في الأنشطة البشرية، مثل الزراعة والترفيه في مناطق مستجمعات المياه والسدود للتأكد من أن إمدادات المياه صالحة للشرب.

الأمراض التي تنتقل عن طريق المياه هي أي أمراض ناجمة عن شرب المياه الملوثة. الأمراض يمكن أن تشمل العدوى من البكتيريا (السالمونيلا)، والفيروسات، أو الطفيليات الصغيرة (كريبتوسبوريدا، الجيارديا، والتوكسوبلازما). هذه الكائنات والفيروسات تتسبب في أمراض مثل الكوليرا وحمى التيفوئيد والملاريا والتسمم وشلل الأطفال والزحار والجيارديا والتهاب الكبد A.

ومن الأعراض الأولى لهذه الأمراض هو الإسهال الذي يسبب حوالي ثلاثة ملايين حالة وفاة في جميع أنحاء العالم، ، أفريقيا، وأمريكا الجنوبية.

وبدون الماء، لا يمكن وجود الكائنات الحية. فالمياه مصدر لا ينبغي اعتباره أمرا مفروغا منه. فإنه يحتاج إلى الحفاظ عليها، تماما كما نقوم بحفظ الموارد القيمة الأخرى.

المياه هي واحدة من أغرب المركبات المعروفة للبشر. الفرق بين نقطة الغليان ونقطة التجمد من المياه هي واحدة من أكبر نطاقات أي مركب. هذا هو درجة الحرارة التي تعكس المدى حيث يمكن أن توجد الحياة به، من البكتيريا إلى البشر. المياه لديها أيضا حرارة محددة عالية جدا، مما يعني أنه يمكن أن يمتص أو يفقد الكثير من الحرارة قبل تغير درجة الحرارة. هذا مهم في الحفاظ على حرارة الجسم في الثدييات. كما أنه يأخذ الكثير من الطاقة قبل التبخير يمكن أن يحدث. لهذا السبب، يتبخر الماء ببطء من البرك والبحيرات، حيث تعتمد العديد من أشكال الحياة على بيئة مستقرة ودافئة.

الاء أقل كثافة في حالته الصلبة مما هو عليه في حالته السائلة، بحيث يطفو الجليد بدلا من الغرق. كما تسمح هذه الخاصية بالحياة بالتطور في المناطق القطبية وشبه القطبية حيث يطفو الجليد ويسمح للحياة بمواصلة العيش تحت السطح. إذا كان الثلج أثقل من الماء، فإنه سوف يغرق، والمزيد من الجليد سوف تشكل على رأس ذلك.

الماء هو مذيب رائع، حيث يمكن أن تذوب معظم العناصر والمركبات في هيكلها الجزيئي القوي. الغازات مثل الأكسجين وثاني أكسيد الكربون.

طرق مختلفة للحفاظ على الماء:

أوقف تشغيل الماء عندما لا يكون قيد الاستخدام:

  • إذا كنت بصدد تنظيف أسنانك، فقم بتنظيف وجهك وقم بإيقاف تشغيل الماء. ثم أعد تشغيله مرة أخرى فقط عندما تكون مستعدا للشطف. يجب أن تحد من طول الاستحمام والحمامات الخاصة بك.
  • إصلاح تسرب

يمكن أن يؤدي تسرب الأنابيب والخراطيم والحنفيات ورؤوس الدش والفوهات إلى إهدار جالونات من الماء يوميا. لذا يجب أن تذهب الى منزلك وقم بتفتيش هذه الأجهزة، والاستماع لقطرات المياه والشعور بالرطوبة.

كما يجب أن تعمل على تشديد هذه الأجهزة بطريقة كبيرة. إذا لم تتمكن من حل المشكلة بنفسك، فقد تحتاج إلى استئجار سباك أو استبدال الجهاز تماما.

ويجب أن تشترك الحكومات مع المواطن من اجل الحصول على احسن وافضل توفير للماء من خلال التوعية باهمية وضرورة استخدام الماء بالطرق الصحيحة.

عن wpadmin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *